ثقافي اجتماعي اسلامي وتاريخي ورياضي والشعر والقصة


    تاريخ العراق - محافظة الانبار - عامرية الفلوجة

    شاطر
    avatar
    الجوزاء
    عضو متميز
    عضو متميز

    عدد المساهمات : 209
    تاريخ التسجيل : 01/11/2013

    تاريخ العراق - محافظة الانبار - عامرية الفلوجة

    مُساهمة  الجوزاء في السبت ديسمبر 17, 2016 1:03 am

    العَامِريّة أو عَامِرية الفَلّوجَة( كما تسمى محلياً) هي مدينة عراقية تقع غرب العراق في الأنبار على بعد حوالي (40) كم غرب العاصمة بغداد و(30) كم جنوب مدينة الفلوجة، ينتمي أهالي العامرية في الغالب لعشيرة (ألبو عيسى)، ويبلغ إجمالي عدد سكانها (30,000) نسمة، يشكل الذين يسكنون المناطق الحضرية (19,000) نسمة من السكان بحسب بيان وزارة التخطيط.

    تطل العامرية على نهر الفرات، في الجانب المقابل لمدينة الفلوجة، وتمتد العامرية إلى عمق الصحراء مسافة قدرها (9) تسعة كيلومترات.

    ومن أبرز المناطق الموجودة في ناحية العامرية هي منطقة (الفَارس العَرَبيّ)، وهي عبارة عن مجمع سكني حديث ذو تصميم عمراني متميز وهذا المجمع يضم حوالي (500) وحدة سكنية (حسب بيان وزارة التخطيط في العراق)، وكل وحدة سكنية تشمل دور وعمارات سكنية، وكذلك يعتبر هذا المجمع السكني حي متكامل من جميع النواحي، ويضم فضلا عن الدور والشقق السكنية، الأسواق ذو الطراز الحديث، ومدارس، وإعداديات، ورياض أطفال، ودور حضانة راقية التصميم، وبنايات خدمية وصحية، فضلاً عن إنشاء مستشفى عام داخل المجمع، وكذلك يحتوي على الأماكن الترفيهية، مثل المسبح المكشوف الذي تم تصميمه حسب المواصفات العالمية، وكذلك قاعة السينما ، ومبنى النادي الرياضي، ومرافق أخرى، وأنشأت شركة هيونداي الكورية هذا المجمع السكني حيث تم إكمال هذا المشروع العملاق وتدشينه عام 1982م.

    تنتشر البساتين والنخيل على جانبي المدينة (الشرقي والشمالي) بكثافة، تتبع العامرية مجمعات سكنية اخرى تقع بين العامرية وبحيرة الرزازة، لم يكتمل بناؤها، ومن ثم سكنها النازحين. وهناك مشاريع أخرى لبناء أحياء جديدة بجانب حي الفارس، وأيضا لتوزيع قطع الأراضي مجاناً على العوائل (ثلاث دونمات للأسرة الواحدة) جنوب العامرية وحي الفارس وبالإضافة لمشروع قناة نهر الفرات؛ لتصل المياة إلى صحراء العامرية لإقامة مشاريع زراعية.



    أحداث أمنية

    خلال الحرب الأمريكية على العراق شهدت الأقضية الشمالية لمدينة العامرية إشتباكات عنيفة، كمدينة الفلوجة والرمادي ولكن في نهاية عام 2007 م توقفت المظاهر المسلحة وتم انشاء الشرطة المحلية لحفظ الامن.

    ودخلت داعش عامرية الفلوجة بعد أحداث الموصل في 09 حزيران 2014، وبعد ذلك سيطرت العشائر من أهل المنطقة على الجزء الجنوبي من العامرية، فيما تتمركز داعش في الجزء الشمالي منها. وتنوي قوات الجيش العراقي والحشد الشعبي والمتطوعين بعد دخولهم لناحية جرف النصر الاتجاه لدخول هذه المنطقة والأحداث لا تزال جارية.
    أحداث الأنبار 2014-2015

    تسيطر قوات الشرطة ومسلحي عشيرة البوعسيى على قضاء العامرية، بقيت مدينة عامرية الفلوجة منطقة مسالمة هادئة بعد الانسحاب الامريكي ولم تشهد اشتباكات او معارك خلال احداث الانبار عامي 2014-2015، نزحت نحو 16 الف عائلة من الرمادي والفلوجة قضاء العامرية نتجية المعارك الدائرة خلال عامي 2014-2015، وتعتبر العامرية منطقة امنة مقارنة ببقية مناطق الانبار

      الوقت/التاريخ الآن هو الأحد أكتوبر 21, 2018 7:59 pm