ثقافي اجتماعي اسلامي وتاريخي ورياضي والشعر والقصة


    أصلح ذاتك ... تصلح أمورك

    شاطر
    avatar
    عاشق الليل
    عضو متميز
    عضو متميز

    عدد المساهمات : 185
    تاريخ التسجيل : 07/11/2013

    أصلح ذاتك ... تصلح أمورك

    مُساهمة  عاشق الليل في الأحد يناير 24, 2016 9:49 am

    بسم الله الرحمن الرحيم اللهم صل على محمد وعلى آله وصحبه أجمعين

    إن جميع المفاسد والشرور في العالم .. لا سيما تلك التي تضج بها حياتنا اليوم بكل جوانبها ،
    ترجع بمجموعها الى المفاسد والشرور المكنونة في بواطننا ..
    فلو صلحت سرائرنا وحسنت وطهرت أنفسنا من لوث المعاصي والذنوب والترهل
    في متاهات إبليس اللعين ، لصلحت حياتنا وحسنت ولأمطرتنا السماء بأعذب وانقى مياهها
    ولتفتقت الأرض بين أيدينا عن نعم لم تكن بحسباننا ..
    {وَأَلَّوِ اسْتَقَامُوا عَلَى الطَّرِيقَةِ لَأَسْقَيْنَاهُم مَّاء غَدَقاً }الجن16.
    إن الاهواء النفسانية والشيطان الباطني إذا لم يتسلطا على أعمال الانسان ،
    فسوف تتلاءم شؤون الحياة وتجري وفق رضى الرحمن .
    إن مثل الناس الذين تتحكم بهم أهواؤهم وتتسلط عليهم شياطينهم إذا قدر لهم
    ان يكون في صدارة المجتمعات والدول وفي مراكز قرارها فإنهم والحال هذه
    سيجعلون ساحة الحياة والواقع القائم في العالم مسرحا للمرارة والشيطنة والدمار والمفاسد ،
    مرفقة بكل انواع العذاب والألم والإضطراب والقلق ، وحيثما أوجد الناس تحولا إصلاحيا
    عميقا في نفوسهم ، فسوف تحدث بالمقابل أيضا إصلاحات وتحولات عميقة في شؤون حياتهم المختلفة.
    {فَقُلْتُ اسْتَغْفِرُوا رَبَّكُمْ إِنَّهُ كَانَ غَفَّاراً{10} يُرْسِلِ السَّمَاء عَلَيْكُم مِّدْرَاراً{11} وَيُمْدِدْكُمْ بِأَمْوَالٍ وَبَنِينَ وَيَجْعَل لَّكُمْ جَنَّاتٍ وَيَجْعَل لَّكُمْ أَنْهَاراً{12} مَّا لَكُمْ لَا تَرْجُونَ لِلَّهِ وَقَاراً{13} وَقَدْ خَلَقَكُمْ أَطْوَاراً{14} سورة نوح


      الوقت/التاريخ الآن هو الجمعة نوفمبر 17, 2017 9:24 pm